منتدى كنوز الحياة

بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك معنا
شكرا ادارة

منتدى كنوز الحياة

في الزمن العصيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

i في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف أم عبد الرحمن في 2/5/2008, 5:23 pm






في الزمن العصيب تطيش العقول الخفيفة ، وتثبت الألباب الحكيمة ، التي تراقب العاصفة بعمق ، ثم تقدر المخرج ، دون أن يكون للطارئ أي أثر سلبي على مسار التفكير الذي يجب أن يكون على مستوى الحدث .

حقا ليس منا من كان يتمنى أن يعاصر هذا الحدث المزري الذي لا يزال يجرعنا كل يوم ألوانا من الغصص الدنيء، كيف لأمة المليار ونصف المليار أن تستطيب النوم والطعام والحياة، وهي مستذلة من عبدة الصليب، وإخوان القردة، في صورة هذا الحصار المفروض على غزة الصمود والتحدي؟

هل يطيب لقلب مؤمن أن يرى (أولمرت) وهو يتمطى على شاشات التلفزة العالمية يسخر من أمة الجهاد، ويذيع قهره لأهلنا هناك؟!

ولكن ما حدث ويحدث لن يفقدنا صوابنا ، بل يجب أن يوقظ نائمينا، ويحفز مفكرينا، ويفتح لساسة الأمة مجالا رحبا في إعادة الصياغة لمنهج العلاقات الدولية ، على أساس من المتغيرات المعاصرة .. والفهم الجديد للمصالح السياسية .

كما أن على كل فرد من أمة الإسلام في هذه المرحلة البالغة الحساسية، أن يبدأ ـ فعليا ـ بالتغيير الجذري بدءًا من نفسه ومن له الولاية عليهم، وأن يكون التغيير شاملا للخاصة والعامة، على أساس مدروس ، نتقي به ـ بعون الله ـ أسباب الضعف من جهة، ونأخذ بأسباب القوة والعزة من جهة أخرى، وأسباب القوة ليست في فوضى الأخلاق، ولا في التحلل من الآداب، ولا في التشكيك في المثل والقيم وثوابت الأمة، ولا في تقليد الشرق والغرب، ولا في استيراد المبادئ من هنا وهناك، وإنما هي في الأصول الخالدة، والمبادئ الكريمة السائدة، التي جاء بها الإسلام، وأعز بها أولئك الأماجد من سالف أمتنا العزيزة، وإني هنا لأذكر الأمة بمقومات استرداد القوة التي ذكرها علماؤها المخلصون، وهي :

1. القوة في الإيمان الذي يحرر الضمير والوجدان من كل عبودية لغير الله .

2. القوة في الاستمساك بالحق ، مهما كانت قوة ضغوط الباطل .

3. القوة في العلم الصانع للشخصية المثلى للإنسان ، المبني على أسس التقوى ، المثمر بالعمل ، وبناء الإعلام النافذ إلى أعماق النفس.

4. القوة في بناء الاقتصاد؛ لاستثمار الأرض وثرواتها، وحسن التصرف فيها؛ لبناء الحاضر، وتأمين المستقبل.

5. القوة في إقامة المجتمع على أساس العدل الشامل ، والتشريع السمح ، والعمل الجاد .

6. القوة في الكشف عن الضعف النفسي في المجتمع ، والتطهر منه ؛ حتى تأخذ النفس طريقها إلى السمو الروحي ، والعزة والكرامة.

7. القوة في تربية الأمة على حب الجهاد في سبيل الله ؛ حتى تتمكن من الذود عن حياض الدين والعرض والأرض والثروات .

8. القوة في إعداد الأمة ما تستطيع من قوة السلاح بمختلف أشكاله وصنوفه ؛ حتى تستطيع مواجهة أعدائها بمثل ما يواجهونها به .

9. القوة في الاتحاد على أساس إيماني ، وعدم التمزق مهما كانت التأويلات الداعية إلى التفرق ذات نية صادقة ، والحض على طاعة أولياء الأمور في المعروف ، والنصح والدعاء لهم ، وتماسك المجتمع كله في السلم والأزمات .

10. القوة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وفق الضوابط الشرعية ، المبنية على التغيير المتدرج ؛ بحسب ولاية القائم بالتغيير
avatar
أم عبد الرحمن
كنز متميز
كنز متميز

المشاركات : 453
جنسيتك : تونس
تاريخ التسجيل : 27/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف السفير في 4/5/2008, 11:30 pm

هاااايل موضوعك يا ام عبد الرحمن الحقيقة

وقد جال بخاطرى خاطر قتلتة بحثا وفكرا وارجوا ان تشاركونى فية ردودكم ولن افرد لة موضوعا خاصا أحتراما للاخت صاحبة الفضل وصاحبة الموضوع بالاساس الاخت أم عبد الرحمن
ما هو الانفع والاجدى ما هو الاسرع والاعم والاشمل ما هو الاقوى والايسر والاصلح لحال الامة العربية الاسلامية ولخيرها
ان يتولى حاكم الحكم والولاية يعرف الله ويتقية ولة شعب لا يتقى الله ولا يعرف من الدنيا غير الهوى واللهو الا قليلا
ام حاكم ظالم لا يراعى الله ولا يتقية ولة شعب يراعى اللة ويتقية ويرضية حكم الله الا قليلا
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاركونى الفكر احب اسمع ردودكم ومشاركاتكم على موضوع اختنا العزيزة الفاضلة
avatar
السفير
Admin
Admin

المشاركات : 236
جنسيتك : مصر
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

http://knos.ahlamountada.com/index.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف مامانور في 8/5/2008, 12:00 pm


بصراحة موضوع هايل واكثر من رائع يا ام عبدالرحمن
بصراحة كل النقاط الموجودة في موضوعك جميلة بس
مش عارفة وانا بقراها بحس انو ممكن يكون دة في حلم او عالم تانى وكأنو اصبح تحقيق هذه النقاط شئ مستحيلا قرأ واتحسر بصراحة شعور تلقائي لايمكننى التحكم فيه
شكرا ام عبدالرحمن
avatar
مامانور
كنز فعال
كنز فعال

المشاركات : 131
جنسيتك : فلسطين
تاريخ التسجيل : 24/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف الياسمين في 8/5/2008, 4:40 pm

موضوع رائع ام عبد الرحمن


فعلا لو تحققت هذه النقاط لكان العالم غير العالم
والحكم غير الحكم وكان الالم زال من بين ضلوع الشعوب
والظلم اختفى وتحققت العداله كما سبق ( فى الولايات السابقه عندما كان الحكم الاسلامى هو السائد والشرع هو الذى يحكم ويوجد امثله رائعة لهؤلاء الاعلام ( عمر بن الخطاب
وعمربن عبد العزيز وكثير وكثير من اومراء المؤمنين وااااااااااااااااااااااااااااااالخ

ولو تحققت لكان عالم الظلم اختفى وتبدل بعالم من الامن والامان


وشكرا لك يا سفير على طرحك لهذا الموضوع الذى تتحدث به وهو

ما هو الانفع والاجدى ما هو الاسرع والاعم والاشمل ما هو الاقوى والايسر والاصلح لحال الامة العربية الاسلامية ولخيرها
ان يتولى حاكم الحكم والولاية يعرف الله ويتقية ولة شعب لا يتقى الله ولا يعرف من الدنيا غير الهوى واللهو الا قليلا
ام حاكم ظالم لا يراعى الله ولا يتقية ولة شعب يراعى اللة ويتقية ويرضية حكم الله الا قليلا
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


وهذا رأى


عندما يكون الحاكم هو الذى يتقى الله يكون هذا هو الافضل لانه فى هذه الحاله سوف يحكم بشرع الله

ويتقى الله فى حكمة على هذا الشعب وفى هذه الحاله سوف يجبر الشعب غير المتقى على احترام القوانين والاحكام

ويكون ذلك اجبار على تحقيق العداله
لان الشعب سوف يجبر على حب الحاكم من طريقة حكمه
وهذا رأى ومن الممكن ان يكون خطأ

الياسمين
مشرف عام
مشرف عام

المشاركات : 101
جنسيتك : مصر
تاريخ التسجيل : 10/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف سمية في 9/5/2008, 2:36 pm

موضوع رائع يا أم عبد الرحمن
avatar
سمية
كنز متميز
كنز متميز

المشاركات : 376
جنسيتك : الجزائر
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف مامانور في 9/5/2008, 4:24 pm


بالنسبة لسؤال السفير صراحة افضل ان يكون الشعب هوة اللى يكون مؤمن وتقى لانه مهما حاول الحاكم سيظل الخير والتقى في قلوب الشعب ويحاولو من تغييره لانه واحد وان كان معه سلطة فهم اغلبية
اما لو كان الحاكم هوة التقى وشعبه غير ذلك فدة شئ لايمكن اصلاحه مهما حاول الحاكم بالامر ممكن يحصل تجاوب بالخوف مش بالاقتناع وحييجى يوم ويخلصو من الحاكم زى بلد عربية احنا نعرفها كويس مش معنى كدة ان الحاكم كان تقى بس مثال على تحررهم من قبضته مهما كانت قوية
شكرا على طرح الموضوع
f:
avatar
مامانور
كنز فعال
كنز فعال

المشاركات : 131
جنسيتك : فلسطين
تاريخ التسجيل : 24/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف mo7amed في 10/5/2008, 1:54 am

بصراحة موضوع هايل واكثر من رائع يا ام عبدالرحمن

أبدعت يا أم عبد الرحمن وتقديرى لكى ممتازة

لكى منى اجمل تحية وارق التقدير

بارك الله فيكى وفى أختيارك للكلمات الجميلة


mo7amed
كنزبرونزى
كنزبرونزى

المشاركات : 505
جنسيتك : مصر
العمل/الترفيه : التصفح على الانتر نت
لا تعليق
تاريخ التسجيل : 25/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف السفير في 10/5/2008, 2:04 am

اشكر كل من شارك بالرأى مع احترامى لوجهات النظر

شكرا لكما (الياسمين-- ماما نور)
avatar
السفير
Admin
Admin

المشاركات : 236
جنسيتك : مصر
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

http://knos.ahlamountada.com/index.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

i رد: في الزمن العصيب

مُساهمة من طرف أم عبد الرحمن في 15/5/2008, 8:49 am

مشكوررررررررررررين على اهتمامك بهذا الموضوع
مشكوووووور الاخ السفير على تجاوبك مع الموضوع ومع اكمال اهدافه
والايسر والاصلح لحال الامة العربية الاسلامية هو كما قلت اخي الفاضل ان يتولى الحاكم حكمه نعم أخى،
الساكت عن الحق شيطان أخرس تكلم ودافع عن دينك وثوابت دينك ورغبتك فى التغير السلمى إلى شرع الله أخى، كنا مستعمرين محتلين وبنا من التخلف ما بنا وانتم اعلم به وحكامنا لم يأتوا من كوكب اخر هم نتاج هذه الفتره فترة الرعب والقهر والاستعمار وتربياتها هو من اب وام
مننا مسلمين مثلنا ويرجوا من الله ما نرجوا ولكن لرؤيه أو مشورة خطأ من حاشيتهم يقعوا فى بعض الاخطاء قد تكون كبيره أو صغيره
لذا يكون عندهم ضبابيه فى الرؤيه وإنفلات من بعض ثوابت الدين لكن لا تخرجهم من المله ولا الدين،

إن شاء الله سيأتى اليوم الذى سيهدى الله قلوبهم لذكره
إدعى لهم فى صلاتك يصلح الله قلوبهم ويذيل الغشاوة عن أعينهم وينور بصيرتهم ليرى الحقائق على ماهى ويخرجوا من قلوبهم اى خوف
خوف الجوع أن يصيب شعوبهم أو مخافتهم لقوم اخرين يظنون انهم أقوى منهم أو يخافون على كراسيهم فوالله إن للكراسى لفتنه وسحر تسحر القلوب الضيعفه تجعلها تتشبس بها , هى هذة النفس البشريه جبلت على ذلك حب الظهور حب الزعامه وحب الرآسه وحب التمجيد والتفخيم وحب الخلود فأدعوا الله لهم ان يطهرهم من هذه الامراض ويقوى إيمانهم به وتمسكهم المتين بدين ربهم وأن يجمع الله قلوبهم على حبه حتى ينسى الغنى غناه وينسى الفقير فقره وطمعه فى الغنى
وتذوب هذه الاحقاد ويجرى الله فى قلوبهم حب دينه وحب المصالح العليا
للمسلمين
فان دام الحكم لدام للاولين
فاذا كان الحاكم عادلاً يحكم بما يراه الله وبما أنزله، وبما جاء بث رسول الله عليه الصلاة والسلام ويعدل بين الناس، فيجب على الامة ان تسانده وان تخضع له وتطيعه، ومن ابتعد عن طاعته فان ابتعد عن طاعة الله ورسوله. فاذا كان هناك حاكم عادلٌ، فمن مسؤولية الأُمة أن تطيعه وان تخصع له لان الحاكم في الاسلام يمثل توازن المجتمع وتوازن الامة في آن واحد فهو يمثل السلطة العليا الضاغطة على كل السلطات المتدرجة في المجتمع، واذا كانت السلطة العليا سلطة عادلة فانها تجعل كل السلطات التي تخضع لها وتتحرك من خلالها تسير في خط العدل، واذا كانت هذه السلطة جائرة، فمن الطبيعي ان يكون الناس على دين ملوكهم ورؤسائهم.
ان كل من يدعو للعدل انما يسير في خط الله سبحانه وتعالى وعلى كل انسان في المجتمع ان يتحمل مسؤوليته كبيرا كان ام صغيرا، وتحمّل المسؤولية يتمثل في بعض جوانبه بقيام الانسان بتخفيف الام المجتمع ومحاربة الظلم والفساد،
avatar
أم عبد الرحمن
كنز متميز
كنز متميز

المشاركات : 453
جنسيتك : تونس
تاريخ التسجيل : 27/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى